fbpx
Loading

النظام المصري والأردني يسعيان للعودة لمفاوضات فلسطين مع الكيان الصهيوني

بواسطة: | 2021-02-08T18:08:14+02:00 الإثنين - 8 فبراير 2021 - 6:08 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

التقى وزير الخارجية في النظام الانقلابي في مصر سامح شكري، مع نظيره الأردني أيمن الصفدي بالقاهرة، وفق بيان وزارة الخارجية المصرية، وذلك للتشاور حول سبل توفير مناخ سياسي ملائم لعودة مفاوضات سلام تتسم بالجدية بين فلسطين ودولة الاحتلال الإسرائيلي، وذلك عقب نحو 7 سنوات من توقفها.

وأوضح بيان صادر عن الخارجية المصرية أن لقاء الوزيرين تطرق إلى “الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية الجامعة العربية، من أجل التأكيد على ثوابت الموقف العربي تجاه القضية الفلسطينية”.

ووفق البيان، فقد تناولت المباحثات أيضًا “التأكيد على إعلاء الحلول السياسية لكافة أزمات المنطقة، بما يدفع باتجاه ترسيخ الأمن والاستقرار ويصون مقدرات الشعوب”.

وأتى اجتماع وزيري الخارجية المصري والأردني بالتزامن مع بدء أعمال الحوار الوطني الذي تشترك فيه عدة فصائل فلسطينية بالقاهرة، وانعقاد اجتماع آخر طارئ لوزراء الخارجية العرب، لمناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية.

ويأتي هذا الاجتماع الطارئ بطلب مصري- أردني، حسب تصريح حسام زكى، الأمين العام المساعد للجامعة العربية، لوسائل إعلام مصرية.

يذكر أن مفاوضات السلام بين فلسطين والكيان الصهيوني كانت قد توقفت منذ أبريل/ نيسان 2014؛ وذلك لعدة أسباب، كان من بينها رفض دولة الاحتلال الإفراج عن معتقلين فلسطينيين قدامى، ووقف الاستيطان.


اترك تعليق