تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أكد رياض الشعيبي، مستشار رئيس حركة النهضة التونسية، راشد الغنوشي، أن الأخير لم يتلق أي إخطار بإحالته إلى القضاء.

جاء ذلك، اليوم الأربعاء، تعقيبًا من الشعيبي على ما أوردته وسائل إعلام محلية بشأن إحالة الغنوشي للقضاء، بشأن مخالفات مزعومة في الانتخابات الرئاسية الماضية.

وقال الشعيبي: “لم تصلنا أي مراسلة رسمية أو إعلام رسمي يتعلق بهذا الموضوع”، معتبرًا أن الأمر “يدخل في إطار فبركة الملفات والضغط الإعلامي ضد الحركة”.

وأضاف: “لا نتهم أي طرف بهذه الفبركة، وحاليًا ما زلنا نتفاعل إعلاميًا مع هذا الموضوع وكذبنا الخبر”.

واليوم الأربعاء، ادعت صحيفة “الصباح” التونسية أن النيابة العامة في المحكمة الابتدائية بتونس قررت إحالة عدد من السياسيين للمحاكمة.

ومن بين هؤلاء المحالين، وفق الصحيفة، الغنوشي، ورئيس الحكومة الأسبق يوسف الشاهد، ورئيس حزب “قلب تونس” المعارض نبيل القروي، ورئيس حزب “الاتحاد الوطني الحر” المعارض سليم الرياحي، ووزير الدفاع الأسبق عبد الكريم الزبيدي.

وزعمت الصحيفة أن من بين التهم المنسوبة إليهم “مخالفة قوانين الدعاية الانتخابية وعدم الإفصاح عن الموارد المالية للحملة الانتخابية وغيرها من “جرائم” القانون الانتخابي.