تغيير حجم الخط ع ع ع

 

نقلت قناة الحرة الأمريكية، عن مسؤول بالخارجية الأمريكية، الخميس، دعوته للرئيس التونسي، قيس سعيد، لإجراء عمليات إصلاح “شفافة وشاملة”.

وقال المسؤول الأمريكي -التي لن تذكر القناة اسمه- إن واشنطن “تشارك الشعب التونسي هدفه المتمثل بإقامة حكومة ديمقراطية تعالج الأزمات الصحية والمالية الخطيرة التي تواجه تونس”. 

وأردف: “يجب أن تكون عملية الإصلاح التي يقوم بها الرئيس التونسي شفافة وشاملة وتضم المجتمع المدني والأصوات السياسية المتنوعة”.

وأضاف أن “تعيين نجلاء بودن لتشكيل الحكومة التونسية الجديدة خطوة أولى نحو تشكيل حكومة قادرة على تلبية الحاجات الملحة للشعب التونسي”.

وبعد المظاهرات الشعبية الحاشدة ضده، أعلن الرئيس التونسي، قيس سعيد، تكليف نجلاء بودن بتشكيل حكومة جديدة للبلاد، الأربعاء الماضي.

والأحد الماضي، شهدت العاصمة تونس مظاهرات شعبية للتنديد بالقرارات الانقلابية التي اتخذها سعيد. 

ورفع المتظاهرون شعارات تطالب سعيد بالتراجع عن قراراته، والتوقف عن انقلابه على المؤسسات المنتخبة بالبلاد، كما دعا المتظاهرون المؤسسات الأمنية والعسكرية، لعدم مشاركة الرئيس في الانقلاب.