تغيير حجم الخط ع ع ع

أدت المعارك الواقعة بين قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، المدعومة بالتحالف العربي بقيادة السعودية، ومسلحي جماعة أنصار الله “الحوثيين” في محافظة تعز جنوب غربي اليمن، لمقتل وإصابة 14 شخصًا على الأقل.

وبحسب مصدر عسكري في المركز الإعلامي للجيش اليمني فإن “الحوثيين نفذوا هجومًا أمس “الاثنين” 18 يونيو على مواقع للجيش في تبة عسيلة وتبة النوبة في مديرية مقبنة غرب تعز”.

وأشار  المصدر الذي تحدث لوكالة “سبوتنيك”  الروسيىة إلى “أن هجومًا آخر شنه الحوثيون على مواقع في منطقتي جواعة والحريقة وجبل القرين في ذات المديرية”.

مؤكداً “تمكن قوات الجيش من صدّ الهجومين عقب معارك استمرت ساعات وكبدوا جماعة “أنصار الله” أكثر من 14 قتيلًا وجريحًا”.

ويقوم التحالف العربي، منذ 26 مارس عام 2015 دعمًا للرئيس المعترف به عبد ربه منصور هادي، بعمليات جوية وبرية ضد مسلحي الحوثيين، الذي أحكموا سيطرتهم على العاصمة صنعاء وما حولها.

وأسفر النزاع في اليمن عن مقتل أكثر من 10 آلاف مدني، وجرح مئات الآلاف الآخرين، فيما تشير الأمم المتحدة إلى حاجة أكثر من 22 مليون يمني لمساعدات عاجلة.