تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، عن إن اليهود في الإمارات سيحتفلون بعيد الفصح لأول مرة، بشكل علني.

بدورها، أوضحت الصحيفة أن الجالية اليهودية في دبي بدأت بالتوافد بشكل مكثف، وهي تجد أن إمارة دبي والعاصمة أبوظبي “ملاذاً لهم من معاداة السامية، وميزة بسبب الضرائب المنخفضة وقواعد كورونا المتساهلة”. 

وطبقاً لما نقلت الصحيفة فإن “القوانين الصارمة التي تفرضها الإمارات ضد خطاب الكراهية تجاه أي دين تجعل بعض اليهود يشعرون بأمان أكبر عند ارتداء الطاقية اليهودية في دبي مقارنة ببعض المدن الغربية”.

وبحسب “وول ستريت جورنال”، فإن نحو ألف إسرائيلي ويهودي أمريكي سيحتفلون خلال هذا الأسبوع في دبي، وسيضيئون الشموع، ويقيمون صلاة جماعية.

جدير بالذكر أنه قبل أيام، أثارت السفارة الإماراتية في “تل أبيب”، سخطاً واسعاً بعد تهنئتها الإسرائيليين بمناسبة عيد الفصح، في ظل اقتحامات المسجد الأقصى.

تجدر الإشارة إلى أنه في الوقت الذي يتخذ اليهود من الإمارات ملاذاً أمن لهم فإنه يقبع في السجون مئات المواطنيين والأجانب المعارضين ولا يأمن اي مسافر على نفسه بالإمارات.

 

اقرأ أيضاً : المناهج الدراسية الإماراتية تدعو للتسامح مع اليهود