fbpx
Loading

انتقادات شديدة لقناة مصرية ممولة إماراتيا استضافت وزير دفاع الاحتلال

بواسطة: | 2021-02-02T12:27:11+02:00 الثلاثاء - 2 فبراير 2021 - 12:27 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

في محاولة تطبيعية أخرى من الإمارات لإعادة تشكيل وجدان الأمة العربية بشأن القبول بدولة الاحتلال الإسرائيلي كجزء من المنطقة، أطلقت أبوظبي يد قناة الغد المصرية التي تمولها في استضافة “إسرائيلي” مدان بجرائم حرب، في سابقة هي الأولى من نوعها في قناة مصرية.

 

حيث استضافت القناة رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي بيني غانتس (شريك بنيامين نتنياهو برئاسة الحكومة)، ليستخدم منبر القناة  في تهديد المقاومة الفلسطينية في خطوة انتقدها العديد من الجهات الفلسطينية والعربية.

 

واستغل غانتس المقابلة للترويج “لفوائد” التطبيع مع كيان الاحتلال الإسرائيلي ،على شعوب المنطقة، وفقاً لمزاعمه، وغانس خدم سنوات طويلة في جيش الاحتلال ووصل إلى منصب رئاسة الأركان، شارك في ارتكاب مجازر وشن حروب في فلسطين ولبنان وغيرها، وآخرها بالعدوان على قطاع غزة الذي استشهد خلاله مئات المدنيين.

 

كما استغل غانس المقابلة لتوجيه تهديدات للمقاومة الفلسطينية وإيران وحزب الله، واستغل المقابلة لبث الدعاية الإسرائيلية حول “السلام” والتطبيع حيث استغل روج لفوائد التطبيع مع كيان الاحتلال الإسرائيلي ،على شعوب المنطقة، حيث قال إن “التطبيع والسلام أكبر ضمانة لأمن المنطقة واستقرارها، وفي النهاية العلاقات يجب أن تصل إلى الشعوب وألا تقتصر على الحكومات”.

 

وقد أدان اتحاد الصحفيين العرب استضافة غانتس، قائلا إن “هذا الفعل التطبيعي غير المقبول تحت أي مبرّر”، وتابع في بيان أن ظهور غانتس “استهتار بتضحيات شعبنا الفلسطيني، ويسهم في تجميل صورة الكيان أمام العالم على حساب معاناة شعبنا الفلسطيني وقضيته العادلة”.

 

واعتبرت كتلة الصحفي الفلسطيني هذه الاستضافة “انزلاقا أخلاقياً خطيراً، وتعدياً سافراً على شعبنا الفلسطيني وشعوب أمتنا وأحرار العالم” ، وأدانت الكتلة ،في بيان صحفي، توفير قناة الغد المساحة الإعلامية “للمجرم الإسرائيلي” لإطلاق تهديداته بحق غزة وقوى المقاومة العربية، مشددة على ضرورة التزام الإعلام العربي بقرارات اتحاد الصحفيين العرب بمحاربة التطبيع الإعلامي مع الاحتلال ومؤسساته وأقطابه، لما يحمل من خطورة على شعبنا وحقوقه.

 

فيما أدان المكتب الإعلامي الحكومي بغزة استضافة غانتس، مضيفا أن وزير الحرب الإسرائيلي “تلطخت يداه بدماء أبناء شعبنا الفلسطيني، وأرسل عبر هذه النافذة تهديداته لعدد من المكونات الوطنية، ونشر بتبجح وصفاً لقدرات كيانه الغاصب على مستوى العالم والمنطقة، في سلوك مليء بالاستكبار والتحدي لمشاعر أبناء الأمة العربية والإسلامية”.

 

وقالت حركة “الجهاد الإسلامي” : إن “استضافة قناة الغد لوزير حرب الاحتلال المجرم هو تطبيع مرفوض ومدان وغير مقبول مهما كانت المبررات، ومنح غانتس مساحة ليطلق تهديداته ضد شعبنا وفصائله هو تجاوز خطير لكل القيم الأخلاقية والقواعد الإعلامية”.

 

فيما عبر التجمّع الصحفي الديمقراطي عن رفضه لهذه “المشاركة التطبيعية السافرة على شاشة قناة الغد”.

 

https://twitter.com/AlGhadTV/status/1355984257051717634?s=20


اترك تعليق