تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أكد الباحث البريطاني، أندرياس كريج، أن النظام الإماراتي يروج للإسلاموفوبيا في الأوساط من خلال شبكات نفوذه داخل الأراضي البريطانية.

وأشار الباحث البريطاني إلى تصريح لوزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، قال فيه إن “التطرف الإسلامي” هو التهديد الأول للمملكة المتحدة”.

وأضاف الباحث أن “الروايات المعادية للإسلام، التي تنشرها الإمارات من خلال شبكة نفوذها في المملكة المتحدة، تقوض الخطاب الموضوعي حول هذه المسألة”.

يذكر أن عبد الله بن زايد، قد صرح في، عام 2017، أن ما وصفه بـ “الإسلام الراديكالي سينمو في أوروبا؛ لأن سياسيي أوروبا لا يرغبون في اتخاذ قرار صحيح بعدم التسامح معهم بدعوى حقوق الإنسان وحرية التعبير والديمقراطية”.

كذلك، حرض وزير التسامح الإماراتي، نهيان مبارك آل نهيان، في العام نفسه، على المساجد في الغرب، رابطًا إياها بهجمات إرهابية.