تغيير حجم الخط ع ع ع

اندلعت اشتباكات عنيفة في العاصمة الليبية، طرابلس، بعد وصول فتحي باشاغا، المكلف من برلمان طبرق برئاسة الحكومة للمدينة، بين مجموعات وكتائب عسكرية موالية له.

واندلعت الاشتباكات وسط طرابلس، بعد ساعات من وصول باشاغا.

وذكرت مصادر أمنية، أن باشاغا غادر طرابلس وذلك بعض تعرض مقر كتيبة النواصي للقصف.

وأشارت مصادر إلى أن الكتيبة “444”، التابعة لوزارة الدفاع تولت عملية تأمين خروج باشاغا من طرابلس.

وأدت الاشتباكات لوقف العديد من المرافق الخدمية والتعليمية في العاصمة، وقال وزير التعليم بحكومة الوحدة الوطنية موسى المقريف: “أعطينا الحرية لإدارات التعليم بوقف الدراسة في حالة وجود داع لذلك”.

وكان البرلمان الليبي في شرق البلاد، كلف باشاغا في آذار/ مارس، برئاسة الحكومة رغم وجود عبد الحميد الدبيبة، في المنصب، والذي رفض تسليم المنصب.

اقرأ أيضًا: الدبيبة يرد على هجوم ساويرس: ليبيا بلد التاريخ وليست مهرجانًا للتعري