تغيير حجم الخط ع ع ع

بعد أسبوعين من إعلان روسيا أنها أصابت أبو محمد الجولاني، زعيم هيئة تحرير الشام، في سوريا، بجروح خطيرة، بثَّت الهيئة تسجيلاً مصورًا، فجر الخميس، يظهر فيه زعيمها بصحة جيدة.

وعرض التسجيل الجولاني وهو يلقي محاضرة على مجموعة من المقاتلين، قبل السيطرة على قريتي المشيرفة وأبو دالي بريف حماة (وسط سوريا)، الأسبوع الماضي، وأكّد الاستمرار في الخيار العسكري.

وقال: “إنّ الخيار العسكري هو رأس مال هيئة تحرير الشام ولن تستغني عنه، نتوقف كاستراحة في بعض الأحيان لنبدأ بعمل عسكري من جديد.. إلغاء الخيار العسكري لن يحلم به عدونا”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية، في الرابع من الشهر الجاري، أعلنت تفاصيل عملية خاصة نفذها سلاح الجو الروسي في سوريا؛ أسفرت عن مقتل 62 مسلحًا من هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً)، وإصابة زعيمها الجولاني، بإصابة أدت إلى قطع يده، وأن حالته الصحية باتت حرجة. بحسب موسكو.

وتخوض الهيئة مواجهات حاليًا ضد تنظيم داعش وقوات الأسد، بريف حماة، منذ مطلع الشهر الجاري.

وتسيطر الهيئة بزعامة الجولاني، منذ يوليو الماضي، على محافظة إدلب المدنية والعسكرية، عقب مواجهات عسكرية مع حركة “أحرار الشام” الإسلامية، والتي انتهت بانسحاب الحركة إلى ريف حماة الغربي.