تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أصدر الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أمس الجمعة بيانًا جاء فيه أنه قلق بشأن زيادة الهجمات المعادية للسامية داخل الولايات المتحدة.

كذلك أشار بايدن إلى أن الهجمات التي تصاعدت في الأسابيع القليلة الماضية “غير مقبولة وتتعارض مع القيم الأمريكية”.

وأكد الرئيس الأمريكي أن إدارته لن تسمح بتهديد أي أمريكي بسبب قيمه الدينية ومعتقداته.

يذكر أن بعض التقارير الإعلامية ذكرت أن هناك بعض الهجمات التي استهدفت يهود في بعض أنحاء الولايات المتحدة، بالتزامن مع اعتداءات الكيان الصهيوني الأخيرة على الشعب الفلسطيني في غزة والأراضي المحتلة.

وأسفر العدوان الإسرائيلي الهمجي على الأراضي الفلسطينية المحتلة وغزة منذ 13 أبريل/نيسان الماضي، عن أكثر من 274 شهيدًا، بينهم 70 طفلًا، و40 سيدة، و17 مسنًا، فيما أدى إلى أكثر من 8900 إصابة، منها 90 صُنفت على أنها “شديدة الخطورة”.​​​​​​​