تغيير حجم الخط ع ع ع

 

صرح الرئيس الأمريكي جو بايدن بأن منطقة الشرق الأوسط لن تشهد سلامًا إلا حين تعترف المنطقة بحق “إسرائيل” في الوجود.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي لبايدن، أمس الجمعة، حيث قال إنه ليس هناك أي تغيير في التزامه بدعم “إسرائيل”، وأن الحزب الديمقراطي لا يزال يدعمها، معتبرًا أن حل الدولتين هو الطريق الوحيد لتسوية النزاع بين الفلسطينيين ودولة الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف بايدن أنه “يصلي” من أجل صمود الهدنة بين الكيان الصهيوني وحركة “حماس” في غزة، موضحًا أنه يسعى لتخصيص حزمة مساعدات لإعادة إعمار قطاع غزة.

وتسببت ممارسات الاحتلال الإسرائيلي الاستيطانية المتعجرفة في المسجد الأقصى والشيخ جراح إلى تصعيد أعمال المقاومة المشروعة للفلسطينيين دفاعًا عن إخوانهم ومقدساتهم وأراضيهم المحتلة، وهو ما كان سببًا في اندلاع جولة جديدة من العدوان على قطاع غزة، انتهت فجر الجمعة بانتصار المقاومة الفلسطينية.