fbpx
Loading

بتكليف مخابراتي.. منع عرض أي أعمال أو مشاهد فنية لأي فنان يعارض للسيسي

بواسطة: | 2019-11-16T13:55:41+02:00 السبت - 16 نوفمبر 2019 - 1:55 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

كشفت مصادر مصرية عن تعليمات صدرت لقنوات تلفزيونية بعدم عرض أي أعمال درامية تضم بعض الأسماء المحسوبة على المعارضة، والتي تهاجم نظام الرئيس “عبدالفتاح السيسي”، وعلى رأس تلك الأسماء الفنانَيْن: “عمرو واكد” و”خالد أبو النجا”.

ونقل موقع “العربي الجديد” عن مصادر داخل قناة “دي أم سي” الفضائية المصرية، أن الأمر لم يقتصر على عدم عرض الأعمال التي تكون من بطولة هذه الأسماء. ولكن أيضاً حذف مشاهدهم القليلة في الأعمال الأخرى التي ظهروا بها.

وأضاف المصدر أن الخوف من أن يتمَّ حذف تلك المشاهد من النسخ الأصلية للأعمال، وعدم الاكتفاء بالمونتاج للنسخة التي تعرض فقط على الشاشة حالياً، ما يهدّد بتدمير النسخ الأصلية.

من جهته، قال الفنان المصري “عمرو واكد”، إن قناة “دي أم سي” الفضائية المصرية، قامت بحذف مشاهده من مسلسل “حديث الصباح والمساء” الذي يُعرَض على شاشتها هذه الأيام.

ويُصنَّف “واكد” من قبل وسائل الإعلام والقنوات التابعة لنظام “السيسي” في مصر معارضا. ودائماً ما يتهم بدعم جماعة “الإخوان المسلمين”.

كتب الفنان المصري المقيم في الخارج، على حسابه في “تويتر”، يقول: “بلغني أن قناة (دي أم سي) قامت بإذاعة مسلسل (حديث الصباح والمساء) مؤخراً. ولكن بعد حذف كل مشاهدي من المسلسل. وأنا أشكرهم على واجب المونتاج هذا، لأني أفضل عدم الظهور على هذه الشاشة المغتصبة لوعي المشاهدين. أشكرهم بجد”.

وقناة “دي أم سي” الفضائية المصرية هي إحدى القنوات التابعة لجهاز المخابرات العامة، وكانت تابعة سابقاً للمخابرات الحربيّة.

يشار إلى أن الفنانين المذكورين انتقدا في عدة مناسبات إجراء تعديلات على الدستور المصري، جرى إقرارها عبر استفتاء، وتمكّن “السيسي” من الاستمرار في الحكم حتى 2030.

و”خالد أبوالنجا” هو فنان مصري وعالمي، وكان سفيرا لدى اليونيسيف، ومثّل في العديد الأفلام، وفي 2016 اضطر لمغادرة مصر بسبب آرائه السياسية، ويباشر العمل على الصعيد العالمي.

أما “عمرو واكد” الذي انطلقت تجربته العالمية عام 2005، فكان برفقة “أبوالنجا” في الصف الأول للمتظاهرين الذين توصلوا إلى الإطاحة بنظام حكم “حسني مبارك” في مصر عام 2011.


اترك تعليق