تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أصدر 75 برلمانيا أردنيًا بيانًا مشتركًا أدانوا فيه قرار السلطات البريطانية اعتبار حركة المقاومة الإسلامية (حماس) “تنظيمًا إرهابيًا”.

ووجه البرلمانيون الـ 75 بيانًا، الأحد، إلى رئيس مجلس النواب الأردني، عبد الكريم الدغمي، قالوا فيها: “نحن النواب الموقعين ندين ونستنكر قرار وزيرة الداخلية البريطانية باعتبار حركة حماس حركة إرهابية”.

وأضاف البيان: “إننا في مجلس النواب الأردني نعتبر القرار البريطاني بحق حماس هو عدوان على الشعب الفلسطيني وعدوان على الأمة العربية”.

وأكد النواب أن القرار البريطاني بـ”بمثابة مكافأة للاحتلال الصهيوني الذي يقتل الشعب الفلسطيني ويحتل الارض الفلسطينية ويحاصر أهل غزة”.

واعتبر النواب الأردنيون أن القرار “يشكل امتدادًا لوعد بلفور المشؤوم الذي بموجبه قامت بريطانيا قبل مائة عام بجلب اليهود من كل أصقاع العالم وتسكينهم في فلسطين”.

وطالب النواب الحكومة البريطانية بالتراجع عن القرار المخالف للقانون الدولي والشرعية الدولية، مشددين على مجلس العموم بعدم الموافقة على قرار الحكومة البريطانية واسقاطه؛ لأنه “يشكل انحيازًا للعدوان والظلم”.

وكانت وزيرة الداخلية البريطانية، بريتي باتيل، قد أعلنت، الجمعة، أنها شرعت في استصدار قانون من البرلمان يصنف حماس منظمة “إرهابية” ويحظرها في المملكة المتحدة.