تغيير حجم الخط ع ع ع

 

اتهم عضو مجلس النواب الليبي “محمد لينو”، قوات اللواء المتقاعد “خليفة حفتر” بتصفية 19 مدنيا من قبائل التبو بينهم أطفال، عقب اجتياحها مدينة مُرزق جنوب غربي البلاد.

وقال “لينو” – لقناة ليبيا الأحرار- إن “قوات حفتر تسعى لاستئصال أقلية التبو عبر سياسة التطهير العرقي”.

وأشار إلى إن قوات حفتر أحرقت بأوامر مباشرة من آمر غرفة عمليات ما يُعرف بعملية الكرامة اللواء عبد السلام الحاسي -الذراع الأيمن لحفتر- أكثر من ثلاثين منزلا.

وتلقت قوات حفتر عند إحراقها للمنازل بمدينة مرزق دعما من جيش تحرير السودان جناح مني مناوي، وهو من الفصائل المسلحة بإقليم دارفور غربي السودان.

وتتهم قوات حفتر التبو بدعم المتمردين التشاديين، الأمر الذي ينفيه سكان مرزق والمدن التي يقطنها التبو، مؤكدين أن الروابط بينهم اجتماعية فقط نظرا لأنهم من عرق واحد.