تغيير حجم الخط ع ع ع

في مناورة مفضوحة لتجاهل الحديث عن حقوق الإنسان الأساسية في الحرية والعيش الكريم، قال أيمن أبو العلا، وكيل لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب المصري التابع لنظام السيسي، أمس الأربعاء، إن مصر حققت نجاحات منقطعة النظير في قطاعي الكهرباء والطاقة، معتبرًا ذلك “أبلغ رد على من يهاجمون مصر في ملف حقوق الإنسان”، مضيفًا “أليس توفير التيار الكهربائي للمواطنين في حق من حقوق الإنسان؟”.

أبو العلا ليس وحده، فرئيس لجنته هو الآخر أثار الجدل بتصريحات إعلامية منذ عدة أيام، حيث وجه، طارق رضوان رئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان، رسالة للمنظمات الحقوقية الدولية التي تكرر انتقادها لمصر في ملف حقوق الإنسان، حيث قال: “لماذا لا تشيدون بشبكة الطرق التي أنشئت عقب ثورة 30 يونيو -في إشارة إلى الانقلاب العسكري في 3 يوليو/ تموز 2013- ولماذا تصدرون بياناتكم باللغات الأجنبية حتى يقرأها من في الغرب؟”.

هذا هو حال قيادات وكوادر اللجنة المنوط بها الدفاع عن حقوق الإنسان والاهتمام بحريته وكرامته ومعاشه في برلمان حنفي الجبالي.

يشار إلى أن نواب البرلمان تلقفوا إجاباتهم تلك من إجابات قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، حيث اعتاد أن يرد بمثل هذه الردود حين يأتي بذكر ملف حقوق الإنسان في مصر.