تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت الحكومة الأردنية، أمس الأحد، إنها أنهت خدمات مسؤولين في قطاع ميناء العقبة، على خلفية حادثة تسرب غاز الكلورين السام، الذي تسبب في وفاة 13 شخصاً وإصابة آخرين.

 

جدير بالذكر أن المسؤولين المقالين هم: مدير عام شركة إدارة وتشغيل الموانئ، ومجموعة من المسؤولين في الشركة، بالإضافة إلى مدير عام الهيئة البحرية.

 

فيما أكد الحكومة الأردنية في مؤتمر صحفي على “وجود عجز كبير وتقصير في إجراءات السَّلامة”، مؤكدة أن “التَّعامل مع المواد الخطرة في ميناء العقبة لا يمكن التَّهاون معه” حسب تصريحها.

 

من جانبه، ، قال وزير الداخلية، مازن الفراية أن السبب الفني لوقوع الحادث، هو “عدم ملاءمة قدرة السلك المعدني لوزن الحمولة، والذي يزيد على 3 أضعاف قدرة السلك، بالإضافة إلى عدم أخذ الاحتياطات اللَّازمة للسَّلامة العامَّة في مناولة مثل هذه المواد الخطرة” حسب قوله.

 

فيما أعلن رئيس الحكومة، بشر الخصاونة، أنه سيتم إحالة تقرير حادثة العقبة إلى الادعاء العام لإجراء المقتضى القانوني ومحاسبة المسؤولين.

 

اقرأ أيضاً : بعد حادثة تسرب الغاز السام.. 2000 عامل يضربون بميناء العقبة الأردني