تغيير حجم الخط ع ع ع

 

قالت وزارة الإعلام الكويتية، اليوم الخميس، في بيان لها أنه تم إقرار مرسوم أميري يقضى بقبول استقالة وزيري الداخلية والدفاع في البلاد.

كما أكدت في البيان الذي نشرته وكالة الأنباء الرسمية أن “أمير الكويت قبل الاستقالتين، وقام بتعيين وزير الخارجية قائما بأعمال وزير الدفاع”.

كما أضاف البيان أن أمير الكويت أقر مرسوما آخر بتعيين وزير النفط قائما بأعمال وزير الداخلية.

يذكر أن الوزيرين المستقيلين هما نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع “حمد جابر العلي الصباح”، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية “أحمد منصور الأحمد الصباح”.

كما أعلن الإعلام الكويتي، أن الاستقالتين تأتيان “اعتراضا على تعسف أعضاء مجلس الأمة في استخدام أداة الاستجواب” مؤخراً، بحسب تعبير الوزيرين المستقيلين.

كما ذكرت صحيفة “القبس” الكويتية أن “العلي” أعرب عن “أسفه الشديد لما آلت إليه الحالة في البلاد من تعسف في استخدام الأدوات الدستورية، ما دفعه إلى اتخاذ هذه الخطوة برفع استقالته إلى سمو الرئيس”حسب وصفه.

وقال “العلي” “أقسمنا على المحافظة على المال العام وقمنا باتخاذ خطوات إصلاحية، وقانونية، ولكن لا يمكن أن ننجز في هذه الأجواء وكأن المطلوب هو الفشل وليس الإنجاز”.

واختتم “العلي” قوله بـ “لذلك قررت الاستقالة لأنني جئت للإنجاز والعمل ولدي خطة إصلاحية، لكن لا يمكن تنفيذ ذلك في هذه الظروف”.