fbpx
Loading

بعد انتقاده لهيئة الترفيه السعودية .. منع صاحب فتوى “زنى الحاكم” من الخطابة

بواسطة: | 2019-11-29T16:05:45+02:00 الجمعة - 29 نوفمبر 2019 - 4:05 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

نشر حساب “معتقلي الرأي” تغريدة تفيد بمنع الشيخ السعودي “عبدالعزيز الريس” من الخطابة، على خلفية مقطع فيديو قديم له أعيد تداوله وهو ينتقد فيه هيئة الترفيه.

وحسب “معتقلي الرأي” المعني بشؤون المعتقلين السياسيين السعوديين في تغريدة له الجمعة: “تأكد لنا منع د. عبدالعزيز الريس من الخطابة ومن جميع المناشط الدعوية على خلفية مقطع قديم يعود لعام 2017 انتشر حديثاً وكان ينتقد فيه هيئة الترفيه!”.

وأرفق الحساب القطع سبب المنع من الخطابة بالتغريدة.

ويشتهر الداعية السعودية بأرائه المثيرة للجدل، خاصة في طاعة ولي الأمر، ولعل أبرزها فتواه “بعدم جواز الخروج على الحاكم حتى لو زنى وشرب الخمر لمدة نصف ساعة على الهواء مباشرة”.

وعاد الداعية السعودي مؤخراً إلى تكرار دعوته بضرورة طاعة ولي الأمر، وعدم الخروج عليه، وحتى نصحه علنا، ففي خطبة سابقة في مسجد بالمدنية المنورة قال إنه (لا يجوز الخروج على الحاكم ولو زنى وشرب الخمر).

وفي حوار تلفزيوني مع الإعلامي الكويتي “محمد الملا”، عبر برنامج “ديوان الملا” على فضائية “الجواهر” الكويتية أكّد على كلامه السابق بأنه “لو كان الحاكم يزني كل يوم بمومس في خيمة فعليك اتباعه، حتى لو كان يلوط أيضا”.

وزعم الريس أن هذا كلام “علمي شرعي، لا ينازع فيه عالم سلفي، ولا حتى ابن باز، وابن عثيمين، والألباني، وصالح الفوزان، ينازعون في هذا الكلام البتة”.

وتشن السلطات السعودية حملة أمنية شرسة على منتقدي هيئة الترفيه، حيث اعتقلت شيخ قبيلة العتيبة “فيصل بن سلطان بن جهجاه”، على خلفية تغريدات انتقد فيها هيئة الترفيه عبر رئيسها “تركي آل الشيخ”.

كما تم اعتقال الشاعر “حمود بن قاسي السبيعي” والمصمم “قنصل سبيع” على خلفية مقطع فيديو انتشر للشاعر قبل أيام ينتقد فيه ممارسات رئيس هيئة الترفيه، وغيرهم كثر.

وحذر ناشطون من أن هذه الاعتقالات ربما لن تكون الأخيرة ضد منتقدي هيئة الترفيه و”آل الشيخ”.


اترك تعليق