تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أشاد رئيس الاستخبارات السعودية الأسبق، الأمير “تركي الفيصل“، بالضجة التي أثارتها قناة سعودية بعرضها مقطع كوميدي ساخر عن الرئيس الأمريكي، “جو بايدن”.

وقال “الفيصل” إنه مستمتع بالضجيج في وسائل الإعلام الأمريكية حول عمل كوميدي تلفزيوني سعودي عن “بايدن”.

وأضاف في مقال بـ”Arabnews”:”أتذكر حلقة من مسلسل تلفزيوني أمريكي شهير قبل بضع سنوات، حيث قامت وزيرة خارجية أمريكية بضرب وزير الخارجية السعودي المفترض لقبول موقفها من التعدي السعودي على حقوق الإنسان؛ كان الوزير السعودي مجرد صورة كاريكاتورية، مثل جميع أفلام هوليوود منذ عشرينيات القرن الماضي وحتى اليوم”.

وتابع: “الإشارات المهينة للمملكة وقيادتها في البرامج الكوميدية الأمريكية لا تعد ولا تحصى، من ساترداي نايت لايف إلى الكوميديين مثل ستيفن كولبير”.

وأعاد “الفيصل” تذكير الأمريكيين بما قام به أحد النجوم من تشبيه ولي العهد السعودي، الأمير “محمد بن سلمان” بـ”إيكاروس”، الشخصية في الأساطير اليونانية التي لقيت حتفها بعد أن حلقت بالقرب من الشمس بأجنحة من الريش والشمع.

وتابع:”لو كان هذا الخبير فقط قد ألقى نظرة نزيهة على ما قاله وفعله ولي العهد بالفعل، لما اختار مثل هذا القياس المضلل”.

وجاء المقطع الساخر الذي قدمه الممثل السعودي “خالد الفراج”، ضمن الجزء الثاني من مسلسل “ستوديو 22” الكوميدي الذي تعرضه قناة MBC السعودية.

واحتفى “الفراج” بما أثاره مسلسه من جدل، مخاطبًا الأمريكيين: “لدينا المزيد من النكات إذا أردت”، مضيفا:”إذا أعجبكم يمكننا تصوير الجزء الثاني”.

ويظهر المقطع الذي بثته “إم بي سي” المملوكة للحكومة السعودية، “بايدن” على أنه فاقد للذاكرة بشكل جزئي.

ويأتي هذا الهجوم في ظل توتر العلاقات بين الرئيس الأمريكي جون بايدن، وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، حيث هاجم “بايدن” ولي العهد السعودي في حملته الانتخابية، بسبب تورطه في مقتل الصحفي السعودي “جمال خاشقجي”، وبعد توليه الرئاسة لم يتحدث “بايدن” ل “بن سلمان” مطلقًا وهو ما أزعج الأخير، مما أدى لاتخاذه مواقف مغايرة للموقف الأمريكي بعد أزمة الحرب الأوكرانية، وأخرها رفضه لطلب أمريكي بإنتاج مزيد من النفط، بسبب الأزمة العالمية. 

اقرأ أيضًا: صحيفة إسرائيلية تكشف عن حرب سرية مشتعلة بين بن سلمان وتركي الفيصل