fbpx
Loading

بعد مقتل سليماني  .. بريطانيا تحث على خفض التصعيد

بواسطة: | 2020-01-03T17:01:35+02:00 الجمعة - 3 يناير 2020 - 5:01 م|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

دعا وزير الخارجية دومينيك راب، الجمعة، إلى خفض التصعيد بعد مقتل قاسم سليماني، قائد “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، في غارة أمريكية بالعراق.

وفي تصريح نشر على الموقع الإلكتروني للحكومة، قال”راب”: لقد أدركنا دائما التهديد العدواني الذي يشكله “فيلق القدس” الإيراني بقيادة سليماني.

وأضاف راب: “بعد مقتله (سليماني) نحث جميع الأطراف على خفض التصعيد، وليس من مصالحنا مزيد من الصراع”.

وفجر الجمعة، أكدت الولايات المتحدة، مقتل سليماني في بغداد، بناء على توجيهات من الرئيس دونالد ترامب.

وقتل إلى جانب سليماني، أبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، و8 أشخاص كانوا برفقتهما، إثر قصف صاروخي أمريكي استهدف سيارتين كانوا يستقلونهما على طريق مطار بغداد، بعد منتصف ليل الخميس ـ الجمعة.

واتهمت وزارة الدفاع الأمريكية سليماني، في بيان، بأنه كان يعمل على تطوير خطط لمهاجمة الدبلوماسيين والموظفين الأمريكيين في العراق والمنطقة.

وهدفت الضربة الأمريكية إلى “ردع خطط الهجوم الإيرانية المستقبلية”، وفق بيان الوزارة الذي تعهد بأن الولايات المتحدة “ستواصل اتخاذ جميع الإجراءات لحماية مواطنيها ومصالحها حول العالم”.

في المقابل، توعد المرشد الإيراني علي خامنئي بـ “انتقام مؤلم”، على خلفية مقتل سليماني.

ويأتي هذا التصعيد بعد أعمال عنف رافقت تظاهرات أمام سفارة واشنطن في بغداد يومي الثلاثاء والأربعاء، احتجاجا على قصف الولايات المتحدة كتائب “حزب الله” العراقي المقرب من إيران، الأحد، ما أدى إلى مقتل 28 مسلحا وإصابة 48 آخرين بجروح، في محافظة الأنبار (غرب).

 


اترك تعليق