تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي “نانسي بيلوسي”، إنها تعتقد بأن جلسات الاستماع في التحقيق لعزل الرئيس “دونالد ترامب” توصلت إلى “أدلة تكفي لعزله”، في المحاكمة التي سيجريها مجلس الشيوخ.

والثلاثاء، تلتقي “بيلوسي”، نواب الحزب الديمقراطي بهدف التحضير للتصويت الرسمي الذي يفرضه القانون من أجل إحالة تهمتي عزل “ترامب” إلى مجلس الشيوخ.

وقالت “بيلوسي”، الأحد: “أردنا أن يدرك الشعب ضرورة (مثول) الشهود.. باتت الكرة الآن في ملعبهم، فإما يقومون بذلك (استدعاء الشهود) وإما يدفعون ثمن عدم القيام به”.

وأكدت “بيلوسي” أن رسائل إلكترونية جديدة تدعم الاتهامين الموجّهين لـ”ترامب” قد برزت في الفترة التي تلت قرار مجلس النواب إطلاق إجراءات عزل “ترامب”، كما أبدى المستشار السابق للأمن القومي الأمريكي “جون بولتون”، استعداده للإدلاء بشهادته إذا ما تم استدعاؤه.

و “لم تستبعد” أن يستدعي مجلس النواب “بولتون” في حال لم يستدعه مجلس الشيوخ.

ونقلت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن “بيلوسي” قولها في تصريحات لبرنامج “هذا الأسبوع”، الذي تبثه شبكة “إيه بي سي” الأمريكية، أن إدارة “ترامب” لم تكن واضحة مع الكونجرس بشأن الجنرال الإيراني “قاسم سليماني”، قائد “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، والذي قتل في ضربة جوية أمريكية مؤخرا، ما أدى إلى تصاعد التوتر مع إيران.

كما رفضت “بيلوسي” تحديد هوية مديري عملية عزل “ترامب”.

ويُتوقع أن تجرى المحاكمة سريعا في مجلس الشيوخ حيث للجمهوريين غالبية لتبرئة “ترامب” من تهمتي استغلال السلطة وعرقلة عمل الكونجرس.

والجمعة لمح “ترامب” في مقابلة مع شبكة “فوكس” الإخبارية الأمريكية إلى استخدام صلاحياته الرئاسية لمنع مثول “بولتون”.

وتوقع “ترامب” أن يبرئه مجلس الشيوخ سريعا وأن تنتهي محاكمته في أسرع وقت ممكن.

وتساءل في تغريدة، الأحد، “لمَ يجب أن تُلصق بي وصمة العزل في حين لم أرتكب أي خطأ”، مضيفا أن هذا الأمر “غير منصف لعشرات ملايين الناخبين”.

وطالب “ترامب” مجددا باستدعاء رئيس لجنة التحقيق “آدم شيف” بصفة شاهد، مطالبا كذلك باستدعاء “بيلوسي” للإدلاء بإفادتها.

وتأتي المحاكمة في توقيت حرج مع تصاعد حمى الانتخابات الرئاسية التي ستجرى العام الجاري.