تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

تقدمت 7 دول عربية باعتراضات لدى الاتحاد الإفريقي على قرار منحه دولة الاحتلال الإسرائيلي صفة مراقب في المنظمة القارية. 

ووفق وسائل إعلام عربية، بينها صحيفة “المصري اليوم” الخاصة، وموقع “صحراء ميديا” الموريتاني الخاص، فإن كلًا من مصر والجزائر وجزر القمر وتونس وجيبوتي وموريتانيا وليبيا في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا (مقر الاتحاد) تقدموا بـ”مذكرة شفهية لرئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسي فقي”.

وأفادت مذكرة الدول العربية بـ”الاعتراض على قرار قبول إسرائيل عضوًا مراقبًا بالاتحاد”، مشددة على “رفض تلك الخطوة في ظل دعم الاتحاد للقضية الفلسطينية”.

ووفق ما ورد في المذكرة، فإن الطلب الإسرائيلي لم يتم النظر فيه وفق نظام الاتحاد، “وهو ما يمثل تجاوزًا إجرائيًا وسياسيًا غير مقبول من جانب رئيس المفوضية لسلطته التقديرية”، مضيفة أنها “تعترض رسميًا على هذا القبول، وتطالب بإدراجها للمناقشة”.

وحسب المصادر الإعلامية ذاتها، فقد أكدت سفارات الأردن والكويت وقطر واليمن وفلسطين وبعثة جامعة الدول العربية لدى أديس أبابا تضامنها مع السفارات السبع في هذا التحرك.

يذكر أن في 22 يوليو/ تموز الماضي، أعلنت وزارة الخارجية التابعة لدولة الاحتلال الإسرائيلي أن “سفير إسرائيل لدى إثيوبيا، أدماسو الالي، قدم أوراق اعتماده عضوًا مراقبًا لدى الاتحاد الإفريقي”.