تغيير حجم الخط ع ع ع

تجدد، فجر الأربعاء، إطلاق النار في مقر هيئة العمليات بجهاز المخابرات العامة السوداني، شرقي مطار العاصمة الخرطوم الدولي.

واستمر إطلاق الرصاص لفترة محدودة ومتقطعة، قبل أن يتوقف، دون أن يتضح مصدر الإطلاق.

ووفق شهود عيان، فإن سيارات مدنية مظللة، دخلت برفقة عربات عسكرية، إلى داخل مقر هيئة العمليات.

وتمركزت عربات الجيش السوداني، وقوات الدعم السريع بالقرب من مقر هيئة العمليات التي تقع بالقرب من مطار الخرطوم.

وسبق ذلك، إعلان مصدر في جهاز المخابرات، انتهاء ما وصفه بـ”التمرد المسلح”، الذي قام به عدد من أفراد هيئة عمليات المخابرات، قائلا إن المنتسبين سلموا أسلحتهم ومقارهم للجيش، وانصرفوا من مقار الهيئة.

وعززت السلطات السودانية انتشار قواتها بالخرطوم لتأمين المرافق الاستراتيجية.