تغيير حجم الخط ع ع ع

حذر وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” تركيا، من هجوم عسكري في سوريا، قائلا إنه “سيعرض المنطقة للخطر”.

وحض “بلينكن” خلال مؤتمر صحفي مشترك، الأربعاء، مع الأمين العام للناتو “ينس ستولتنبرج”، تركيا على الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار الذي وضع عام 2019.

وقال: “القلق الكبير الذي يساورنا هو أن أي هجوم جديد من شأنه أن يقوض الاستقرار الإقليمي وأن يوفر للأطراف الفاعلة الخبيثة إمكانية لاستغلال عدم الاستقرار”، مضيفا: “إنه أمر نعارضه”.

وتعاونت الولايات المتحدة مع مقاتلين أكراد سوريين لمحاربة تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا، والتي تعتبرهم تركيا حركة إرهابية.

وتابع “بلينكن”: “لا نريد رؤية أي شيء يعرض للخطر الجهود التي بذلناها لإبقاء تنظيم الدولة الإسلامية في الصندوق الذي حبسناه فيه”.

والأربعاء، جدد الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، التهديد بشن عملية عسكرية على بلدتين في شمال سوريا، تستهدف مقاتلين أكرادا تعتبرهم أنقرة “إرهابيين”.

وقال “أردوغان”: “ننتقل إلى مرحلة جديدة في عملية إقامة منطقة آمنة من 30 كيلومترا عند حدودنا الجنوبية. سننظف منبج وتل رفعت”.

اقرأ أيضًا: تركيا تسعى لتطوير علاقتها مع باكستان