تغيير حجم الخط ع ع ع

أصدرت محكمة خاضعة لجماعة الحوثيين، الإثنين، حكماً بإعدام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد بتهم القتل.

كما قضت المحكمة بإعدام 14 شخصا آخرين بينهم الرئيس اليمني “عبدربه منصور هادي”، ضمن قضية مقتل رئيس المكتب السياسي السابق للحوثي “صالح الصماد”.

ووصفت وكالة “سبأ” الخاضعة للحوثيين، الحكم الذي أصدرته محكمة أمن الدولة بمحافظة الحديدة، غربي البلاد، بأنه جاء في أعقاب “أهم محاكمة شهدها اليمن”.

وفي جلستها، برأت المحكمة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، وادعى منطوق الحكم إدانة 16 متهما في القضية بزعم جرائم القتل والتخابر وقضى على 11 منهم بالإعدام قصاصا وحدا وتعزيرا بينما قضى على 5 متهمين بالإعدام حدا وتعزيرا.

وأشارت الوكالة إلى أنه تم النطق بالحكم وفقاً لأسبابه في مواجهة المتهمين الماثلين أمام المحكمة والمحامين المنصبين عن المتهمين الفارين من وجه العدالة، في إشارة لقادة اليمن والسعودية والإمارات، الذين يتزعمون التحالف العسكري المتهم بقتل “الصماد” بغارة جوية في أبريل/نيسان 2018 بالحديدة.

وجاء “بن سلمان”، على رأس المحكوم عليهم بالإعدام، يليه “بن زايد”، في إشارة إلى تحميل التحالف السعودي الإماراتي المسؤولية الكاملة بالوقوف وراء الضربة الجوية.

كما شملت قائمة المحكوم عليهم، الرئيس اليمني “عبدربه منصور هادي”، ونائبه الفريق “علي محسن صالح الأحمر”، ورئيس الحكومة اليمنية السابق “أحمد عبيد بن دغر”، ووزير الدفاع “محمد علي المقدشي”.

اقرأ أيضًا:  بعد فشلها عسكريًا .. البنتاغون: السعودية تسعى للتفاوض مع الحوثيين لإنهاء حرب اليمن