تغيير حجم الخط ع ع ع

أقدم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على إقالة سكرتيرته الشخصية في البيت الأبيض “مادلين ويسترهاوت”، وذلك على خلفية إدلائها بتصريحات “طائشة” عن أبنائه، وصفها بأنها “كانت مؤلمة قليلا”.

وقال ترامب، حسب وكالة “أسوشيتد برس”، إن “تصريحات ويسترهاوت عن أنه لا يريد التقاط صور مع ابنته تيفاني خاطئة تماما”.

وأضاف “أنا أحب تيفاني.. تيفاني شخصية عظيمة”.

وفقدت “ويسترهاوت” وظيفتها كمديرة لعمليات المكتب البيضاوي، الخميس الماضي، بحسب المصدر نفسه.

وأوضح ترامب أنها “اتصلت به بعد أن انتشرت تعليقاتها، وكانت منزعجة جدا، ومحبطة”.

وأفادت وسائل إعلام أخرى بأن ويسترهاوت، التي تركت عملها في البيت الأبيض فجأة كمساعدة شخصية للرئيس، قالت في تصريح صحفي إنها “كانت على علاقة أفضل مع ترامب من بناته، إيفانكا وتيفاني”.

وبحسب ما ورد، جاءت تعليقات سكرتيرة الرئيس السابقة، خلال مأدبة عشاء غير رسمية مع صحفيين وموظفي البيت الأبيض.