تغيير حجم الخط ع ع ع

 

قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، إن بلاده تسعى لاستصدار قرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن الاعتداءات الاسرائيلية بحق الفلسطينيين.

أتى ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها، أمس الثلاثاء، في ختام لقائه مع نظيره السعودي، فيصل بن فرحان آل سعود، والمباحثات على مستوى الوفود، على خلفية زيارة رسمية يقوم بها أوغلو إلى السعودية لأول مرة عقب حادثة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي عام 2018.

وأعرب الوزير التركي عن شكره لنظيره السعودي على الدعوة وحسن الضيافة.

ولفت أوغلو إلى أنه أجرى محادثات شفافة وصريحة للغاية مع الجانب السعودي، وأن البلدين قررا مواصلة الحوار.

كما أوضح أن الطرفين بحثا ماهية الخطوات التي من الممكن الإقدام عليها في علاقاتهما الثنائية، وكذلك كيفية معالجة الملفات الإشكالية بين البلدين.

وأتبع: “لقد تباحثنا بشكل شفاف وصريح بشأن كيفية تطوير تعاوننا في القضايا الاقليمية أيضا، بالتوازي مع تطوير تعاوننا في العلاقات الثنائية، وقررنا مواصلة حوارنا”.

وأشار إلى أنه دعا نظيره السعودي لزيارة تركيا خلال الفترة القادمة.

وحول الاعتداءات الإسرائيلية قال: “لطالما نقوم بالتنديد هكذا لكن الأمة تنتظر منا الإقدام على خطوات (ملموسة)”.

وأضاف: “سوف نستصدر إن شاء الله قرارا حيال الاعتداءات الإسرائيلية خلال الجلسة الطارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة”.