تغيير حجم الخط ع ع ع

 

صرح الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأحد، أن على الولايات المتحدة أن تقرر هل ستتحرك مع التنظيمات الإرهابية في المنطقة أو مع تركيا حليفتها في حلف شمال الأطلسي “الناتو”.

تصريحات أردوغان جاءت خلال مقابلة مع قناة “CBS” الأمريكية خلال تواجده في ولاية نيويورك للمشاركة في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث قال: “يتعين على الولايات المتحدة أن تحدد فيما إذا كانت ستتعاون مع التنظيمات الإرهابية في المنطقة أم مع تركيا، حليفتها في الناتو”.

وأضاف أن “أمريكا عضو في الناتو، وتركيا عضو في الناتو، هل ستتحرك أمريكا مع التنظيمات الإرهابية في المنطقة مثل بي كا كا، ب ي د، ي ب ك، أم مع تركيا، صديقتها في الناتو؟ يتعين أن تعطي قرارها بهذا الخصوص، أنا أفضل الخيار الثاني”.

وأكد أردوغان أنه  لطالما شرح “للقادة الأصدقاء في أمريكا” موقف بلاده ضد تنظيمات بي كا كا، ب ي د، ي ب ك (المنظمات الانفصالية الموجودة على الحدود الجنوبية لتركيا، وفي شمال سوريا والعراق)، مؤكدًا أن تركيا لم تتلق ردًا إيجابيًا بهذا الشأن.

وهناك خلاف مزمن بين تركيا والولايات المتحدة منذ عهد الرئيس الأمريكي الأسبق، باراك أوباما، وذلك بسبب دعم الولايات المتحدة بالمال والسلاح للميليشيات الانفصالية، التي ترغب بالاستقلال بجزء من تركيا، أو تكوين دويلة في العراق وسوريا تمثل إزعاجًا مستمرًا للدولة التركية.