تغيير حجم الخط ع ع ع

في تصريح ركيك، نصح مجلس النواب البحريني، في بيان، بعدم إتمام المصالحة مع قطر، ناصحا بعدم إنهاء الحصار المفروض على الدوحة، منذ يونيو/حزيران 2017.

وقال المجلس، إنه “لا ينصح بالتصالح مع دولة قطر”، مشددا على التمسك باتفاق الرياض، الذي وقعت عليه الدول، ومن ضمنها قطر، وذلك حفاظا على تماسك مجلس التعاون الخليجي.

وبرر البيان، الموقف البحريني، بقيام دوريات خفر السواحل القطرية، بما أسماه “انتهاك حقوق الصيادين والبحارة البحرينيين، وملاحقتهم اعتقالهم، وقطع أرزاقهم ومصادر ممتلكاتهم، أثناء قيامهم بممارسة مهنة الصيد في مناطق مختلفة من المياه الإقليمية لمملكة البحرين”.

وشدد البيان، الذي نقلته وكالة الأنباء الرسمية “بنا”، على رفضه القاطع للتعامل التعسفي والسلوك المرفوض من دوريات خفر السواحل القطرية، معتبرا أنها “تخالف علاقات الأخوة وحسن الجوار بين أبناء الخليج”.

وقبل أيام، أعلنت السلطات القطرية، توقيف طراد (سفينة صيد) بحريني انتهك مياهها الإقليمية، واتخذت الإجراءات اللازمة في حقه، وهي الحادثة الثانية من نوعها خلال شهر.

وقالت وزارة الداخلية القطرية، في بيان، إنه “في إطار ممارستها لأعمالها المعتادة بمراقبة وحماية المياه الإقليمية القطرية، أوقفت دوريات أمن السواحل والحدود طرادا بحرينيا في منطقة فشت الديبل داخل حدود المياه القطرية بـ1.3 أميال بحرية”.

وتشارك البحرين مع السعودية والإمارات ومصر في حصار قطر منذ يونيو/حزيران 2017 بدعوى دعمها الإرهاب وهو ما تنفيه الدوحة.