تغيير حجم الخط ع ع ع

كشفت شركة صناعات الطيران والفضاء التابعة للكيان الصهيوني “إسرائيل إيروسبيس إندستريز”، أن هناك تعاونًا مرتقبًا مع شركة إيدج الإماراتية المتخصصة في التكنولوجيا المتقدمة في قطاع الدفاع.

وحسب بيان للشركة الصهيونية أصدرته، أمس الخميس، فإن التعاون الإماراتي-الصهيوني يهدف إلى تطوير نظام دفاعي متقدم مضاد للطائرات المسيرة.

وقالت الشركة الصهيونية – التي تعد من كبريات الشركات في دولة الاحتلال في مجال الصناعات الدفاعية- إن الشركتين سوف تعملان على تطوير نظام متقدم للتصدي للطائرات المسيرة، مضيفة أن ذلك “خصيصًا لسوق الإمارات، ويقدم عدة فوائد واسعة النطاق لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وخارجها”.

وبدأ مسلسل الخيانة العلني للنظام الإماراتي في علاقاته مع الاحتلال الصهيوني منذ أعلن الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في 13 أغسطس/ آب الماضي، اتفاقًا لتطبيع العلاقات بين الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي. وقد انضم لاحقًا لها كلًا من البحرين والمغرب والسودان.