fbpx
Loading

تعرفي علي طرق علاج الصداع خلال الحمل

بواسطة: | 2017-09-19T12:50:20+02:00 الثلاثاء - 19 سبتمبر 2017 - 12:21 م|
تغيير حجم الخط ع ع ع

تتعرّض النساء الحوامل للعديد من الأمور الصحية السيئة التي تعكر عليها متعة الحمل، حيث إنّ معظم النساء يتشاركن بهذه الحالات ومن أهم الحالات الصعبة التي تواجه السيدات الحوامل هو الصداع فهو من أكثر الأسباب التي تسبب التوتر والضيق للمرأة الحامل وصعوبة التخلص منه مع تجنّب تناول أي نوع من المسكنات أثناء الحمل.

وأوضح الدكتور حاتم محمد حسن استشارى طب النساء والتوليد والعقم، أن بعض النساء الحوامل يعانين كثيرًا من الصداع، حيث يمكن أن يزداد الصداع سوءًا في الأسابيع القليلة الأولى من الحمل، ولكنه عادة ما يتحسن أو يتوقف تمامًا خلال الأشهر الستة الأخيرة من الحمل،  مشيرًا أنه لا يوجد ضرر على الجنين ولكنه قد يسبب إزعاجا للمرأة.

وأضاف استشارى النساء والتوليد فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أنه يمكن لبعض التغييرات في نمط الحياة أن تمنع الصداع وقد تشمل هذه التغييرات ما يلى :

1- يمكن للمرأة الحامل تجربة الاسترخاء بشكل منتظم، كما يمكن حضور حصة من اليوجا التى تساعد أيضًا على الاسترخاء.

2- يعتبر تناول الباراسيتامول بالجرعات الموصى بها آمنًا بشكل عام للنساء الحوامل، إلا أن هناك بعض المسكنات التي يجب تجنبها فى فترة الحمل، مثل الأدوية التي تحتوي على الكوديين.

3- تناول وجبات متوازنة.

4- ممارسه الرياضة.


اترك تعليق