fbpx
Loading

تعرف على سبب عدم وضع “شرائح الليمون ومكعبات الثلج” في العصير

بواسطة: | 2017-09-29T22:02:58+02:00 الجمعة - 29 سبتمبر 2017 - 1:42 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

تضف شرائح الليمون نكهة مميزة على العصائر والمشروبات الباردة، لكنها في الْوَقْت نَفْسه يمكن أن تكون ملوثة بالأحياء الدقيقة المسببة للأمراض.

حيث ينطبق هذا الأمْر على مكعبات الثلج، فعلى الرغم من أنها تجعل المشروبات منعشة وخَاصَّة في فصل الصيف، إلا أن المياه المصنوعة منها، لا تفي بالضرورة بالمعايير المستخدمة في مياه الشرب.

وبِالإِضَافَةِ إلى خطورة تصنيع مكعبات الثلج من المياه الملوثة، يمكن لها ولشرائح الليمون، أن تلتقط البكتيريا والجراثيم من العديد من السطوح، بما في ذلك لوحات التقطيع والأواني والأيدي العاملة وغير ذلك.

ويمكن لشرائح الليمون أن تتلوث بالبكتيريا عند قطعها إلى شرائح، كما يمكنها التقاط البكتيريا من ألواح التقطيع، والسيناريو الآخر المتوقع، هو نشر العملاء البكتيريا من أيديهم إلى شرائح الليمون عندما يحاولون التقاطها.

وما يجعل الأمور أسوأ، أن شرائح الليمون تترك معرضة للهواء في الأماكن المفتوحة، وتشير الدراسات، إلى أن تلوث هذه الشرائح، يزداد بمعدل 5 مرات، عندما تترك بحرارة الغرفة من 4 إلى 24 ساعة.


اترك تعليق