تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أصدرت وزارة الداخلية التونسية بيانًا الخميس، أعلنت فيه إجراء 9 تعيينات جديدة فيها شملت مناصب عليا.

وقال البيان: “قرّر الوزير المُكلف بتسيير وزارة الداخلية رضا غرسلاوي تعيين العميد جوهر بودريقة مديرًا عامًا للعمليات، والعميد زهير تقية متفقدًا عامًا للأمن الوطني، والعميد مراد حسين مديرًا عامًا للأمن العام”.

هذا بالإضافة إلى “تعيين كل من العميد خالد المرزوقي مديرًا عامًا لوحدات التدخل، ومحافظ شرطة عام من الصنف الأول سامي اليحياوي مديرًا عامًا للمصالح المختصة، والعميد عادل الخياري مديرًا عامًا للمصالح الفنية”.

وشملت التعيينات كذلك “محافظ شرطة عام من الصنف الأول نجاة الجوادي مديرًا عامًا للمدرسة العليا لقوات الأمن الداخلي، والعميد مكرم عقيد مديرًا عامًا للقطب الأمني لمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة، ومحافظ شرطة عام من الصنف الأول فوزي مبارك مديرًا عامًا لتعاونية موظفي الأمن الوطني والسجون والإصلاح”.

وفي 25 يوليو/ تموز الماضي، جمد الرئيس التونسي، قيس سعيد البرلمان لمدة 30 يومًا، ورفع الحصانة عن النواب، وعزل رئيس الوزراء، وتولى السلطات التنفيذية والقضائية والتشريعية. لكن غالبية الأحزاب رفضت الإجراءات، واعتبرتها انقلابًا على الدستور والثورة.