تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشفت وكالة “أعماق” التابعة لتنظيم الدولة، عن مسؤولية التنظيم عن هجوم مطار كابل في العاصمة الأفغانية.

ونقلت الوكالة، عن مصادر عسكرية، الخميس، أن “مقاتلًا من الدولة الإسلامية تمكن اليوم من اختراق كافة التحصينات الأمنية التي تفرضها القوات الأمريكية وميليشيا طالبان حول العاصمة كابل”.

وأضافت: “استطاع (الانتحاري) الوصول إلى تجمع كبير للمترجمين والمتعاونين مع الجيش الأمريكي عند مخيم باران قرب مطار كابل، ومن ثم فجر حزامه الناسف وسطهم، ما أسفر عن سقوط نحو 60 قتيلًا وإصابة أكثر من 100 آخرين بجروح بينهم عناصر من طالبان”.

كما أكدت أن “منفذ الهجوم استطاع الوصول إلى مسافة لا تزيد عن 5 أمتار من القوات الأمريكية التي كانت تشرف على إجراءات جمع الوثائق من مئات المترجمين والمتعاونين معهم تمهيدًا لإخلائهم من البلاد”.

وتابعت أنه “منذ أكثر من أسبوعين تجري القوات الأمريكية بالشراكة مع ميليشيا طالبان عمليات إخلاء للمئات من الموظفين الأجانب والمترجمين والجواسيس الذين عملوا لصالح الجيش الأمريكي طوال السنوات الماضية”.

ومساء الخميس، وقع هجوم انتحاري عند البوابة الشرقية لمطار كابل، كما وقع آخر قرب فندق قريب يسمى البارون.

وتحدث المسؤولون الأمريكيون والأفغان عن سقوط أكثر من 90 قتيلًا وما يزيد عن 150 مصابًا، بينهم 13 قتيلًا و18 جريحًا في صفوف العسكريين الأمريكيين.