تغيير حجم الخط ع ع ع

 

حذرت حركة “النهضة” التونسية، من عدم التقيد بالإجراءات الدستورية، من قبل الرئيس، قيس سعيد، حين تكليفه رئيسة جديدة للحكومة.

جاء ذلك في بيان أصدرته الحركة، الخميس، حيث قالت إنها “تحذّر من أن تكليف رئيسة حكومة دون التقيد بالإجراءات الدستورية وعلى أساس أمر رئاسي لا دستوري وبصلاحيات شكليّة”.

واعتبرت الحركة أن “ذلك يعمق الأزمات الاقتصادية والاجتماعية في البلاد ولا يساعد على حلّها”، معبرة في الوقت ذاته عن “كامل التقدير والاحترام للمرأة التونسية، والتحية لنضالاتها من أجل الحرية والمساواة”.

وبعد المظاهرات الشعبية الحاشدة ضده، أعلن الرئيس التونسي، قيس سعيد، تكليف نجلاء بودن بتشكيل حكومة جديدة للبلاد، الأربعاء الماضي.

والأحد الماضي، شهدت العاصمة تونس مظاهرات شعبية للتنديد بالقرارات الانقلابية التي اتخذها سعيد. 

ورفع المتظاهرون شعارات تطالب سعيد بالتراجع عن قراراته، والتوقف عن انقلابه على المؤسسات المنتخبة بالبلاد، كما دعا المتظاهرون المؤسسات الأمنية والعسكرية، لعدم مشاركة الرئيس في الانقلاب.