تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلنت حركة النهضة -أكبر أحزاب البرلمان التونسي المعطل- مقاضاتها للناشط السياسي رياض جراد، بتهمة “التحريض عليها”.

وأصدرت الحركة بيانًا، الجمعة، قالت فيه إنها “تقدمت بشكايات جزائية ضد رياض جراد بعد تصريحاته الخطيرة والمحرضة ضد الحزب وقياداته وأنصاره خاصة منها المتعلقة بمشاركتها في الاحتفال بعيد الثورة المجيدة”.

وأكدت “النهضة” أنه “سيتم تتبع كل من يوجه ضد الحركة اتهامات خطيرة وكاذبة ويحرض ضدها وضد أنصارها”.

يذكر أن الناشط المذكور قد زعم خلال برنامج متلفز بثته القناة “التاسعة”، الأربعاء الماضي، أن “راشد الغنوشي (رئيس حركة النهضة) نسق مع حزب التحرير وتنظيم أنصار الشريعة الإرهابي للنزول للتظاهر يوم 14 يناير الجاري، وأتحداه أن يكذب هذه المعلومة”.

وتعيش تونس حالة من عدم الاستقرار بعد انقلاب الرئيس، قيس سعيد، على الدستور وبرلمان البلاد، ففي 25 يوليو/ تموز الماضي، جمد سعيد البرلمان، ورفع الحصانة عن النواب، وعزل رئيس الوزراء، وتولى السلطات التنفيذية والقضائية والتشريعية.