تغيير حجم الخط ع ع ع

 

يبدو أن ما تعرض له الاحتلال من صدمة في الفترة الأخيرة بسبب مقاومة الشعب الفلسطيني في غزة والأراضي المحتلة، جعله يخشى أن تتصاعد الأوضاع ضده بشكل أكبر في الضفة والقدس.

ولذلك، اعتقلت سلطات الاحتلال، مساء أمس الجمعة، 50 فلسطينيًا بالضفة الغربية بما في ذلك مدينة القدس.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إن “حصيلة الاعتقالات التي نفذّها الاحتلال منذ يوم صباح أمس الجمعة حتى صباح اليوم أكثر من 50 مواطنًا من الضفة بما فيها القدس”.

وذكر النادي، أن “مراكز التوقيف والتحقيق مكتظة بالمعتقلين، تحديدًا في الضفة”، مضيفًا أن: “غالبية المعتقلين (من الضفة) قدمت لهم لوائح اتهام أو تم تمديد اعتقالهم، بينما غالبية المعتقلين في القدس يتم الإفراج عنهم بشروط”.

وتسببت ممارسات الاحتلال الإسرائيلي الاستيطانية المتعجرفة في المسجد الأقصى والشيخ جراح إلى تصعيد أعمال المقاومة المشروعة للفلسطينيين دفاعًا عن إخوانهم ومقدساتهم وأراضيهم المحتلة، وهو ما كان سببًا في اندلاع جولة جديدة من العدوان على قطاع غزة، انتهت فجر الجمعة بانتصار المقاومة الفلسطينية.