تغيير حجم الخط ع ع ع

 

وجهت حركة “مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها” انتقادات لمشاركة السلطة الفلسطينية، التي يترأسها، محمود عباس، بسبب مشاركتها في معرض إكسبو دبي.

واعتبرت الحركة العالمية أن خطوة السلطة الفلسطينية “تشجع على التطبيع الرسمي العربي مع إسرائيل”.

وقالت الحركة في بيانها إن “الغالبية الساحقة من شعبنا الفلسطيني وقواه السياسية والشعبية والنقابية الداعمة لحركة مقاطعة إسرائيل (BDS)، تعتبر مشاركة السلطة الفلسطينية في إكسبو دبي التطبيعي تواطؤا وتشجيعًا على التطبيع الرسميّ العربي”.

كذلك وصفت الحركة المعرض الإماراتي بأنه “محاولة لتوفير ورقة توت فلسطينية للنظامين الإماراتيّ والإسرائيليّ، للتغطية على جرائمهما وتحالفهما العسكريّ-الأمنيّ”.

وبدأت فعاليات المعرض في أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، بمشاركة رسمية من دولة الاحتلال الإسرائيلي، ومن المقرر استمرار المعرض لستة أشهر أخرى.