تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أدانت حركة “حماس”، اليوم الأحد، استمرار الاعتداءات على الأسيرات الفلسطينيات داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال فوزي برهوم، الناطق باسم حركة “حماس” إن “التنكيل المستمر بحق الأسيرات يعتبر جريمة جديدة تُضاف إلى سجل جرائمه وانتهاكاته بحق الأسرى والأسيرات في سجونه الظالمة”.

وأضاف: “أسرانا لن يكونوا وحدهم في معركتهم مع إدارة سجون الاحتلال، ولن نسمح بالاستفراد بهم، وشعبنا وقواه الحية معهم وإلى جانبهم”.

وفي وقت سابق، أعربت الهيئة القيادية العليا، لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجون الاحتلال، عن جهوزيتها لـ”إجبار السجّان على دفع ثمن استمرار عدوانه على الأسيرات”.

وطالبت الهيئة مصلحة السجون الإسرائيلية بـ”كفّ يدها عن الأسيرات والتراجع عن عدوانها الأخير بحقهنّ”.

ويسود توتر شديد سجون الاحتلال منذ عدة أيام، على خلفية “الهجمة الممنهجة التي تشنها إدارة السجون ضد الأسيرات”.

وأكد نادي الأسير الفلسطيني، الجمعة، أن “الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، قرروا تنفيذ خطوات احتجاجية، رفضًا لعزل أسيرتين في زنازين سجن الدامون، ولاعتداء قوات النحشون الخاصة بالسجون، على إحدى الأسيرات المقدسيات، الخميس”.