تغيير حجم الخط ع ع ع

 

صرح مجرم الحرب الليبي، خليفة حفتر، أنه لن يخضع للسلطة الشرعية الحالية في البلاد، مدعيًا أن مليشياته ستتعامل فقط مع “سلطة ينتخبها الشعب مباشرة”.

وقال حفتر  خلال حفل يقيمه حفتر في قاعدة بنينا ببنغازي، إن  مليشياته “لن تكون خاضعة لأي سلطة إلا السلطة التي سينتخبها الشعب مباشرة”.

وأردف أن مليشياته “ستظل صامدة مهما بلغت حنكة الكائدين في الخداع باسم المدنية أو غيرها”، على حد وصفه، مؤكدًا أنه “لا نيابة عن الشعب أو وصاية عليه”.

وقبل أكثر من شهر، أصدر حفتر ترقيات لقادة عسكريين، متعديًا بذلك على الصلاحيات القانونية للمجلس الرئاسي الليبي.