تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أصدر وزير الحرب في دولة الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس، أمس الخميس، بيانًا أعلن فيه اعتماد آلية جديدة لنقل أموال المنحة القطرية إلى العائلات المحتاجة في قطاع غزة.

وقال غانتس في بيانه: “لقد توصلنا هذا المساء إلى اتفاق باعتماد آلية جديدة لتحويل أموال المساعدات القطرية إلى غزة”.

وأردف: “سيتم تحويل المساعدات المالية لمئات الآلاف من سكان غزة من قبل الأمم المتحدة مباشرة إلى حساباتهم المصرفية في البنوك، بإشراف إسرائيل”، مؤكدًا أن المحتاجين في قطاع غزة “سيتمكنون من استلام المساعدات المالية مباشرة”.

وكان أمير دولة قطر، تميم بن حمد، قد قرر في يناير/ كانون الثاني الماضي، صرف منحة لأهالي القطاع بقيمة 360 مليون دولار، على أن تصرف على مدار عام 2021.

وخلال الأشهر الماضية، تنامى الحديث حول خوف دولة الاحتلال أن تصل المساعدات المالية القطرية إلى المقاومة الفلسطينية، الأمر الذي قد يساعدها في زيادة ترسانتها المسلحة. 

وتوجد لجنة قطرية لإعادة الإعمار في غزة، تقدم أدوارًا كبيرة في تنفيذ مشاريع تخدم أهالي القطاع، وتخفف من آثار الحصار المفروض على ما يزيد عن مليوني فلسطيني في القطاع المحاصَر منذ عام 2006.