تغيير حجم الخط ع ع ع

أكد وزير الخارجية السعودي “فيصل بن فرحان”، أن بلاده عازمة على إنهاء الأزمة الخليجية قريبا، مشيرا إلى أنهم سيصلوا بالنهاية إلى حل يرضي جميع الأطراف.

وفي تصريحات خلال مشاركته في منتدى “حوار المنامة”، قال “بن فرحان”: “عازمون على تعزيز مجلس التعاون الخليجي، ونسعى لحل الأزمة الحالية، وقد يحدث ذلك قريباً”، مضيفا: “يمكننا التوصل لاتفاق بشأن الأزمة الخليجية يرضي جميع الأطراف قريبا جدا، وسيصب في مصلحة دول المنطقة”.

وفي السياق ذاته، رحبت وزارة الخارجية في سلطنة عمان بالبيان الصادر من دولة الكويت، الجمعة، حول النتائج الإيجابية لجهود المصالحة التي سبق أن قادها أمير الكويت الراحل، والجهود التي يقوم بها الأمير “نواف” والرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”.

وقالت الوزارة، في بيان، إن هذه الجهود تعكس حرص كافة الأطراف على التضامن والاستقرار الخليجي والعربي بهدف الوصول إلى اتفاق نهائي يحقق التضامن الدائم بين جميع الدول وبما فيه الخير والنماء والازدهار لجميع شعوب المنطقة.

وفي وقت سابق، أعرب أمير الكويت، الشيخ “نواف الأحمد الجابر الصباح”، الذي تقود بلاده وساطة لحل الخلاف الخليجي، عن سعادته باتفاق “حل الخلاف بين الأشقاء، والحرص على التضامن الخليجي والعربي”.

وبحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الكويتية الرسمية، فجر اليوم، قال أمير دولة الكويت في بيان له، إن “الاتفاق يعكس تطلع الأطراف المعنية إلى تحقيق المصالح العليا لشعوبها”.

وكانت الدول الأربع (السعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر) أعلنت، في يونيو/حزيران 2017، قطع علاقاتها مع قطر وفرض إغلاق عليها، ووضعت 13 شرطاً للتراجع عن إجراءاتها وقطع العلاقات.

ومراراً أكدت الدوحة رفضها لكل ما يمس سيادتها الوطنية واستقلال قرارها، مؤكدة في الوقت نفسه استعدادها للحوار على قاعدة الندية واحترام السيادة.