تغيير حجم الخط ع ع ع

 

دعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) النظام السعودي مجددًا إلى الإفراج عن الممثل السابق لها في المملكة، محمد الخضري ونجله، المعتقلين في سجون السعودية منذ عام 2019.

وقالت الحركة في بيانها الصادر، الجمعة: “نجدد الدعوة لقيادة المملكة العربية للسعودية لاتخاذ قرار فوري بطي هذه الصفحة والإفراج عن كل المعتقلين الفلسطينيين”.

وأردفت “أن تعرض الخضري وإخوانه المعتقلين وعائلاتهم للظلم والمعاناة الشديدة يتعارض مع مواقف المملكة التاريخية المتضامنة مع الشعب الفلسطيني، وموقف الشعب السعودي الداعم للقضية الفلسطينية وحقه في النضال من أجل الحرية والاستقلال”.

يذكر أن بيان “حماس” جاء ترحيبًا بتقرير أممي صادر عن “مجموعة العمل المعنية بالاحتجاز التعسفي”، في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

حيث طالبت “مجموعة العمل” بالإفراج عن الخضري ونجله، مؤكدة أن استمرار السلطات السعودية في حرمانهما من الحرية، “إجراء تعسفي”.

يذكر أن المحكمة الجزائية السعودية قد قضت، في أغسطس/ آب الماضي، بالسجن 15 عامًا بحق الممثل السابق لحركة “حماس” في المملكة، محمد الخضري، بتهمة دعم المقاومة. 

وتراوحت الأحكام الأخرى بين البراءة والسجن 22 عامًا، بحق 69 أردنيًا وفلسطينيًا، في سابقة هي الأولى من نوعها فيما يخص علاقة المملكة بالقضية الفلسطينية.