تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أنها تتواصل مع مصر، ودول أخرى، حول أوضاع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام، داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ونشر الموقع الرسمي للحركة، اليوم السبت، تصريحًا على لسان حسام بدران، القيادي بـ”حماس”، قال فيه: “تواصلنا مع عدة جهات آخرها مصر، وجرى الحديث معهم بشكل جدي حول هؤلاء الأسرى المضربين عن الطعام”.

وأردف: “أبلغنا مصر أن استمرار إضراب الأسرى، وتعنّت الاحتلال قد يؤدي بالمنطقة كلّها إلى ما لا يحمد عقباه”، موضحًا أن حركته تتابع “بشكل حثيث قضية الأسرى المضربين عن الطعام، رفضًا للاعتقال الإداري”.

والاعتقال الإداري هو عبارة عن حبس بأمر عسكري من الاحتلال، من دون توجيه لائحة اتهام، ويمتد لستة أشهر، قابلة للتمديد.

ووفق جماعات حقوقية، فإن حوالي 4650 أسيرًا فلسطينيًا يعانون ظروفًا قاسية داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي، بينهم 40 امرأة و 200 قاصر و 520 قيد الاعتقال الإداري.