تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أطلق ناشطون مغاربة حملة بعنوان “اطردوا ممثل الكيان الصهيوني”، للمطالبة بطرد ممثل دولة الاحتلال الإسرائيلي في الرباط، دافيد غوفرين.

وتصدر الوسم الذي حمل عنوان الحملة ترند تويتر في المغرب، كما تفاعل آلاف المغاربة مع الوسم على جميع منصات التواصل الاجتماعي.

وفي تدوينة على صفحته بفيسبوك، كتب الصحفي حسن اليوسفي: “سكان العاصمة الرباط يرفضون إقامة القائم بأعمال مكتب الاتصال الإسرائيلي دافيد غوفرين بينهم”.

كذلك كتب الناشط، رشيد بريم: “ممثل الكيان المحتل غير مرغوب فيه بالمغرب، والتفاعل مع الحملة الرقمية هو أقل الواجب نصرة لأهلنا في فلسطين والقدس والمسجد الاقصى المبارك، التفاعل مطلوب حتى نطهر أرض المغرب التي دنسها الصهاينة”.

يذكر أن مسلسل الخيانة العلني لبعض الأنظمة العربية في علاقاتها مع الكيان الصهيوني قد بدأ منذ أن أعلن الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في 13 أغسطس/ آب الماضي، اتفاقًا لتطبيع العلاقات بين الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي. وقد انضم لاحقًا لها كلًا من البحرين والمغرب والسودان.