تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلنت الرئاسة الأمريكية، أمس الثلاثاء، أن جولة جديدة من الحوار الاستراتيجي ستُعقد بين العراق والولايات المتحدة في إبريل/ نيسان المقبل، كما أُعلن أن الاجتماعات ستوضح أن قوات التحالف متواجدة في العراق لتدريب القوات العراقية، للحيولة دون إعادة تنظيم داعش الإرهابي لصفوفه.

وفي بيان للمتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، قالت: “ستكون هذه فرصة مهمة لمناقشة مصالحنا المشتركة عبر مجموعة من المجالات تشمل الأمن والثقافة والتجارة والمناخ”.

واستأنفت: “الاجتماعات ستوضح بشكل أكبر أن قوات التحالف موجودة في العراق فقط لغرض التدريب وتقديم المشورة للقوات العراقية لضمان عدم تمكن داعش (تنظيم الدولة الإسلامية) من إعادة تجميع صفوفه”.

وعُقدت محادثات مشابهة في يونيو/ حزيران الماضي، وتهدف المناقشات لتحديد مستقبل العلاقات الأميركية- العراقية.

وطلب العراق، أمس، من الولايات المتحدة تحديد موعد لاستئناف الحوار حول العلاقات الثنائية بين البلدين، وكذلك حول انسحاب باقي القوات الأمريكية من البلاد، وفقًا لما أوردته وكالة “أسوشييتد برس” على لسان مسؤولين عراقيين.