تغيير حجم الخط ع ع ع

في خطوة مثيرة للجدل، أعلنت السلطات الإسرائيلية تكريم دبلوماسيين خدموا سرا في الإمارات والبحرين على مدار 20 عاما.

وبحسب صحيفة “يديعوت أحرونوت”، فإن وزير الخارجية “جابي أشكنازي”، كرّم 20 دبلوماسياً خدموا سراً هناك بهويات مزيفة، لكنه أكد أنه لن يستطيع كشف هوياتهم الحقيقة في الوقت الراهن.

وقالت الصحيفة، إن عملية التكريم تلك تعني أن هؤلاء “زرعوا بذور السلام”، ونقلت على لسان “أشكنازي”، أن “هؤلاء العشرين دبلوماسياً الذين خدموا سراً في الخليج كانوا رأس حربة الدبلوماسية الإسرائيلية”.

وأكدت الصحيفة أنه لا يزال ممنوعاً نشر أسمائهم الكاملة وصورهم، نتيجة لقيود رقابية، حتى الآن.

وفي 15 سبتمبر/أيلول الماضي، وقَّعت كل من الإمارات والبحرين اتفاقين لتطبيع العلاقات مع “إسرائيل”، خلال احتفال بالبيت الأبيض، بمشاركة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، قبل أن تلحق بهما السودان وأخيراً المغرب.

ولاقت هذه الخطوات، رفضا فلسطينيا وعربيا شعبيا واسعا، واعتبرتها الفصائل والقيادة الفلسطينية “طعنة في الظهر وخيانة للقضية”.