تغيير حجم الخط ع ع ع

علّق الدبلوماسي الأمريكي السابق، “ألبيرتو ميغيل فيرنانديز”، على الزيارة التي ينوي الرئيس “جو بايدن”، القيام بها إلى السعودية.

وكتب عبر حسابه في “تويتر”، الثلاثاء: “هذا تنازل واضح من قبل بايدن بعد الأشياء الغبية التي قالها عن السعودية خلال الانتخابات وبداية إدارته”.

واعتبر أن “كلمات بايدن الناعمة”، هي “بسبب التركيز الأمريكي على روسيا أكثر من الاحترام الفعلي”.

ومع اقتراب الزيارة، أكدت إدارة الرئيس الأمريكي، أنها تعتبر السعودية “شريكًا مهمًا في مجموعة من الاستراتيجيات الإقليمية والعالمية”، وذلك بعد أن كانت تعتبرها “منبوذة”، في تغير كبير لسياسة الإدارة الأمريكية تحت قيادة بايدن.

وأعلنت السعودية، الثلاثاء، عن زيارة “بايدن” للمملكة يومي 15 و16 يوليو/تموز، ولقائه الملك “سلمان بن عبدالعزيز” وولي العهد الأمير “محمد بن سلمان”، وهي الزيارة التي يسبقها بزيارة إسرائيل يومي 13و14 من نفس الشهر.

 

اقرأ أيضًا: برعاية بايدن.. منتدى أمني مرتقب بين الاحتلال والسعودية