fbpx
Loading

دعم “السيسي” واجب شرعي .. أحدث صيحات “الإفتاء المصرية”

بواسطة: | 2020-07-16T13:31:43+02:00 الخميس - 16 يوليو 2020 - 1:31 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

بعد انتشار أخبار عن بدء إثيوبيا بدء عملية ملء خزان سد النهضة، قالت دار الإفتاء المصرية، في مقطع فيديو مصور، إن مساندة الحاكم في الإسلام “واجب شرعي”.

واتخذت “الإفتاء” خلفية أزمة “سد النهضة” كذريعة لفتواها، التي تعيد للأذهان “فتاوى مبارك”، خاصة بعد تهديد رئيس النظام المصري “عبد الفتاح السيسي” بالتدخل عسكريا في ليبيا بحجة “الحفاظ على الأمن القومي المصري”.

في هذه اللحظات الفارقة ووسط هذه التحديات؛ كل حديث يدعو إلى تفريق الصف الوطني، أو ينطوي على شماتة فيما تمر به البلاد، هو…

Publiée par ‎دار الإفتاء المصرية‎ sur Mercredi 15 juillet 2020

وفي سلسلة تدوينات على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أضافت “الإفتاء”: “في هذه اللحظات الفارقة ووسط هذه التحديات؛ كل حديث يدعو إلى تفريق الصف الوطني، أو ينطوي على شماتة فيما تمر به البلاد، هو حديث فتنة لا يخرج إلا من نفوس شوهتها العصبية وأعمتها الانحيازات.. بكل الحب والإخلاص والقوة ندعم بلدنا مصر”.

"أدعم الدولة المصرية"شارك في حملة دار الإفتاء المصرية لدعم بلدنا الحبيبة مصرغير صورة بروفايلك على الفيس بوك اضغط على مفتاح (try it- جرب الآن)

Publiée par ‎دار الإفتاء المصرية‎ sur Mercredi 15 juillet 2020

وأشارت “الإفتاء” إلى أنه: “لن يضيع الله بلدا وعد كل قاصديه بأن يدخلوه آمنين.. اللهم احفظ مصر وشعبها ونيلها بحفظك الجميل”.

وأطلقت الدار حملة لدعم النظام المصري الحاكم، قائلة: “أدعم الدولة المصرية.. شارك في حملة دار الإفتاء المصرية لدعم بلدنا الحبيبة مصر.. غير صورة بروفايلك على الفيس بوك”.

ومن آن لآخر تصدر “الإفتاء المصرية” فتاوى مسيسة لصالح النظام الحاكم، كما تكفر معارضيه وتعتبرهم من “الخوارج”.

اقرأ أيضًا:  بالتزامن مع إمداداته العسكرية .. السيسي يلتقي وفدا من قبائل ليبيا مواليًا لمليشيا حفتر


اترك تعليق