fbpx
Loading

دعوات لطرد “الصحفيين الإماراتيين” من الاتحاد الدولي بسبب تحريضهم ضد قطر

بواسطة: | 2017-09-11T23:21:43+02:00 الإثنين - 11 سبتمبر 2017 - 11:21 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أثارت التحركات المريبة للصحفيين الإماراتيين إستياء وغضب العديد من المؤسسات الصحفية، مادفع مركز لندن للشؤون العامة، إلى المطالبة بإلغاء عضوية جمعية الصحافيين الإماراتية في الاتحاد الدولي للصحافيين وطردها منه.

وجاءت الدعوة على خلفية مشاركة الصحفيين الإمارتيين في دعم الدعاية السياسية التحريضية لإمارة أبوظبي، والتواصل مع أجهزة الأمن الإماراتية في محاولة إيجاد حضور لمؤتمر يستهدف دولة قطر يعقد في لندن يوم الجمعة المقبل.

ووفق بيان لمركز لندن للشؤون العامة، على موقعه على الإنترنت، فقد “أصدر مجلس الإعلام الوطني الإماراتي تعليمات إلى جمعية الصحافيين الإماراتيين، والمنظمات المحلية الأخرى، لدعم مؤتمر للتحريض ضد قطر”.

وقال المركز في بيانه “إن جمعية الصحافيين الإمارتية تتواصل مع جهاز الأمن في دولة الإمارات العربية المتحدة للحشد من أجل المؤتمر المناهض لقطر بعنوان (المؤتمر العالمي للأمن والاستقرار في قطر) والذي سيعقد يوم الجمعة المقبل في لندن”، إذ وزّعت جمعية الصحافيين الإماراتيين معلومات مضللة لوسائل الإعلام العربية حول هذا المؤتمر في محاولة لعقده.

وحصل المركز على وثيقة تثبت أن “جمعية الصحافيين الإماراتيين تشارك في تنظيم مؤتمر لندن، كما تقوم المنظمة بدفع أفراد وهيئات للمشاركة في هذا المؤتمر”.

ويعد “مركز لندن للشؤون العامة” مؤسسة غير حكومية، تعمل في العديد من دول الاتحاد الأوروبي، وتوفر دراسات وتحليلات واستشارات في مجال الإعلام والسياسة والشؤون الدولية.


اترك تعليق